• English
  • بحث
    ×
    ابحث هنا

    كيف يتم استخدام الكلمات المفتاحية؟

    قم باستخدام الكلمات المفتاحية الواضحة والمحددة قدر الإمكان. على سبيل المثال، إذا كنت تريد معلومات عن خدمة قم باستخدام كلمة "الخدمة" وليس "عن الخدمة" "في الخدمة" الخ...

    تحسين نتائج البحث؟

    إذا وجدت أن بحثك عاد بعدد كبير جداً من النتائج، قد ترغب في تحسين عملية البحث. يمكنك تحسين نتائج البحث عن طريق إضافة كلمات مفتاحية أخرى لبحثك أو باستخدام أداة تصفية الكلمات المفتاحية التي تقوم بتصفية النتائج لجعلها تعكس بشكل أكثر دقة المعلومات التي تبحث عنها. يمكن العثور على أداة تصفية الكلمات المفتاحية فوق نتائج البحث.

    تريد الوصول مباشرة؟

    فيما يلي بعض الروابط السريعة التي تقوم بأخذك مباشرة للموضوعات الرئيسية:

  • الصفحة الرئيسة
  • المساعدة التفاعلية
  • الاسئلة الشائعة
  • البريد الإلكتروني

النيادي: اليوم العالمي للطاقة... فرصة لزيادة الوعي بأهمية الاستدامة

الأحد، 22 أكتوبر 2017

ألقى سعادة الدكتور مطر النيادي وكيل وزارة الطاقة كلمة خلال منتدى الطاقة العالمي 2012 تزامناً مع الْيَوْمَ العالمي للطاقة أن اليوم يمثل فرصة لزيادة الوعي بأهمية استدامة الطاقة في العالم كمحرك للاقتصاد العالمي.

الشارقة 24:

أكد سعادة الدكتور مطر النيادي وكيل وزارة الطاقة: "يمثل الْيَوْمَ العالمي للطاقة فرصة لزيادة الوعي بأهمية استدامة الطاقة في العالم كمحرك للاقتصاد العالمي، فاستدامة قطاع الطاقة في كل بلد هي الأساس في استدامة الاقتصاد فيها، والمساهمة في استدامة قطاع الطاقة تشترك فيها جهود عديدة على مختلف المستويات، ومن هذه الجهود التي نعول عليها في دولة الإمارات هي جهود المجتمع في خفض الاستهلاك باعتباره المصدر الأول في خليط الطاقة".

وأضاف النيادي: "يتحقق خفض الاستهلاك بعدة مظاهر أهمها استخدام الأجهزة والمعدات الأكثر كفاءة، والحرص على تشغيل الأجهزة التي تستهلك طاقة أكثر، والابتعاد عن السلوكيات غير المرشدة واستبدال الأجهزة غير المرشدة أو القديمة بأخرى أكثر كفاءة، والعمل على استخدام الطاقة الشمسية في المنازل والمزارع والعزب والاستراحات".

وقال: "نظراً للترابط بين الطاقة والمياه، فاليوم العالمي للطاقة يتضمن التعريف بأهمية المحافظة على المياه وتقليل استهلاكها، فالترابط بين الطاقة والمياه يؤثر في استراتيجيات الطاقة والمياه، فإنتاج الطاقة يتطلب في الوقت الحالي في مجمله استخدام المياه في التبريد وإنتاج المياه وتوزيعها يتطلب استخدام الطاقة، فهذه المصادر تؤثر وتتأثر ببعضها البعض والترابط بينها يتطلب الوصول إلى توازن لتحقيق الاستدامة في الطاقة والمياه".

وأكد النيادي: "أن تخصيص يوم 22 من أكتوبر من كل شهر يمثل مبادرة اعتمدها سيدي صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي "رعاه الله" في عام 2012، إدراكاً من قيادة دولة الإمارات الرشيدة بأهمية الطاقة في عجلة البناء والاستقرار والتطور وتحقيق الاستدامة في العالم". 

أخبار ذات صلة

مزيد من الأخبار

X

المفضلة

اضغط هنا لتسجيل الدخول

X

المضافة حاليا

سلة المشتريات فارغة

X

التحقق من حالة الطلب

 
 
X

شاركنا رأيك

ما هي القنوات المفضلة للتوعية بالخدمات الالكترونية/الذكية؟

   
Top